fbpx

صدمة كبيرة بعد تأكد إصابة غلام بقطع في الرباط

الكاتب: جمال.ب

تعرض فوزي غلام، مدافع نادي نابولي الإيطالي لصدمة كبيرة بعد تأكد إصابته بقطع في الرباط الصليبي لركبته اليسرى بعدما شارك، الأحد، في المباراة مع بولونيا ضمن الأسبوع الـ26 من منافسات الدوري الايطالي لكرة القدم. وعبّرت الجماهير الجزائرية وكذلك الإيطالية، وخاصة المحسوبة على نادي الجنوب، عن تضامن منقطع النظير مع فوزي غلام بعد إصابته الجديدة، وذلك عبر كلمات تشجيعية له عبر مواقع التواصل الاجتماعي، متمنين له الشفاء العاجل والعودة بقوة مستقبلا.

وكان نادي نابولي قد أعلن في بيان على موقعه الإلكتروني، اليوم الاثنين، أن فوزي غلام خضع لفحوصات معمقة بعيادة “فيلا ستيوارت” في العاصمة الإيطالية روما، والتي كشفت عن إصابته بتمزق في الرباط الصليبي الأمامي للغضروف في الركبة اليسرى، وهو ما سيجبره على إجراء عملية جراحية والابتعاد عن الملاعب لفترة لا تقل عن 6 أشهر.

وجاءت إصابة فوزي غلام في وقت بدأ يستعيد فيه تدريجياً مستواه ويدخل في حسابات مدربه جينارو غاتوزو، كون اللاعب كان قد تعرض كذلك لإصابة مماثلة لكن في ركبته اليمنى عام 2017، أجبرته على إجراء عمليتين جراحيتين خلال وقت قصير، وهو ما أثر عليه وعلى مشواره الكروي.

وينتهي عقد فوزي غلام مع نادي نابولي صيف عام 2022، حيث كانت تقارير إعلامية إيطالية قد أكدت، الأسبوع الماضي، أن إدارة الرئيس أوريليو ديلاورينتس فتحت مفاوضات مع وكيل أعماله الشهير خورخي مينديز، من أجل تجديد عقده لغاية 2024، إلا أن هذه الإصابة قد تعقد أكثر مستقبله مع فريق الجنوب.