fbpx

الوطن العربي سيشهد ظاهرة فلكية لم تحدث منذ 30 عاما

تشهد المنطقة العربية ظاهرة فلكية فريدة لم تحدث منذ ثلاثين عاما، وهي وقوع كوكب المريخ بالقرب من عنقود نجوم الثريا. وبحسب ما أكدته الجمعية الفلكية بجدة، عبر حسابها في موقع التواصل الاجتماعي “توتير”، فإن هذا الاقتران سيكون مساء الأربعاء القادم 3 مارس الجاري. وأكدت الجمعية أن 2.6 درجة هي مسافة الفصل بين كوكب المريخ وعنقود نجوم الثريا في هذه الليلة، والتي تعد أقرب اقتران لهما منذ 20 يناير 1991، بما يقدر ب30 عاما.

وقد صرح ماجد أبو زاهرة رئيس الجمعية الفلكية بجدة، أنه سيكون من السهل رؤية كوكب المريخ بالعين المجردة على الرغم من خفوت لمعانه مقارنة بالأشهر الأربعة الماضية، لافتا إلى وجود حاجة لاستخدام المنظار أو التصوير لرؤية عنقود نجوم الثريا قرب الكوكب الأحمر من داخل المدن.

جدير بالذكر، أن اقتران المريخ والثريا هذه السنة لن يتكرر بنفس المسافة الظاهرية مرة أخرى حتى 4 فبراير 2038.