fbpx

مجلس وزراء قريبا لدراسة هذه الملفات واتخاذ هذا القرار

الكاتب: امين.ن

يتوقع أن يترأس رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، اجتماعا لمجلس الوزراء لحكومة جراد، يعطي توجيهاته للوزراء الجدد في القطاعات التي يشرفون عليها خاصة ما تعلق بالسكن والصناعة والطاقة والمناجم، كما يتوقع أن يتخذ الرئيس الأمر المتعلق بنظام الانتخابات.
تنتظر الوزراء الجدد في حكومة جراد مهام ومسؤوليات ثقيلة، أبرزها الدفع بملف السكن قدما، خاصة وأنه يعد من بين القطاعات الأكثر تأثرا بجائحة كورونا، رغم كل المجهودات التي بذلتها السلطات العمومية لإعادة تفعيله، وهو من بين الملفات التي يركز عليها الرئيس تبون.
في حين تنتظر وزير الصناعة الجديد ملفات عديدة، خاصة وأن الوزير الجديد محمد باشا أكد قائلا “لن ندخر أي جهد في سبيل إعادة بعث الصناعة الوطنية وخلق قاعدة صناعية من شأنها المساهمة في تحقيق هدف تنويع الاقتصاد الوطني”، مع العلم أن رئيس الجمهورية ينتظر من القطاع الكثير.
أما وزير الداخلية يستوجب عليه الاجتماع مع الولاة والأمناء العامون للولايات الـ10 الجديدة، بهدف رسم الخارطة الإدارية والمؤسساتية لهذه الولايات، بهدف تسريع وتيرة التنمية في هذه الولايات، وكل ما يتطلبه إنشاء ولايات كاملة.
ومن جهة أخرى، ينتظر أن يتخذ الرئيس تبون، ضمن هذا المجلس الوزاري، الأمر الرئاسي المتعلق بقانون الانتخابات، وذلك تطبيقا للمادة 142 من الدستور الفقرة 6 التي تنص على أنه “تتخذ الأوامر في مجلس الوزراء”. مع العلم أن هذه المادة تتيح لرئيس الجمهورية التشريع بالأوامر “في مسائل عاجلة في حالة شغور المجلس الشعبي الوطني أو خلال العطلة البرلمانية بعد رأي مجلس الدولة”. وللتذكير فإن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، وقع أول أمس الأحد، مرسوما رئاسيا، يتعلق بحل المجلس الشعبي الوطني.