fbpx

شيتور يدعو إلى “خطة مارشال” لتطوير القطاع الطاقوي في إفريقيا

الكاتب: غصن البان

دعا وزير الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة،  شمس الدين شيتور، خلال المنتدى الوزاري الثاني المشترك لمفوضية الاتحاد الإفريقي والوكالة الدولية للطاقة، إلى “خطة مارشال” لفائدة قطاع الطاقة في  إفريقيا، حسبما ورد الأربعاء في بيان للوزارة.

وانعقد المنتدى الوزاري الثاني المشترك لمفوضية الاتحاد الإفريقي والوكالة الدولية للطاقة، المنظم تحت رعاية رئاسة جنوب إفريقيا للاتحاد الإفريقي، أمس الثلاثاء عن طريق تقنية التواصل المرئي عن بعد تحت عنوان “ضمان مستقبل طاقوي لإفريقيا ما بعد كوفيد-19: دعم استئناف سريع مع تعزيز الاستثمار والابتكار والشراكات”، حسب البيان.

وفي تدخله، عرض شيتور الوضعية الناجمة عن الجائحة مع إبراز ضرورة التكيف مع هذه الوضعية، قائلا:” سنعيش من الآن فصاعدا مع واقع كوفيد-19″.

وفي هذا السياق، اقترح الوزير”رؤية جديدة للطاقة من خلال وضع خطة مارشال من أجل إفريقيا” وذلك بإنشاء هيئة في إفريقيا مخصصة للتعليم والبحث في مجال الطاقات النظيفة لاسيما الهيدروجين، حسب نفس البيان.

واستعرض  شيتور الجهود التي بذلتها الجزائر من خلال إنشاء وزارة الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة بهدف تسريع الانتقال إلى الطاقات المتجددة وترقية النجاعة الطاقوية”عبر انتقال طاقوي تدريجي للمضي قدما نحو مسار التنمية البشرية المستدامة”.

وسمحت المبادلات أثناء هذا الاجتماع الافتراضي بالتركيز على ضرورة تعزيز التعاون الإقليمي والدولي و تطويره قصد تعبئة التمويلات لإفريقيا والمساهمة من خلال جهود مختلف الدول بما فيها الجزائر في التخفيف من التغيرات المناخية و في التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة للقارة التي تزخر بموارد طاقوية كبيرة.

وشارك  شيتور في المنتدى الوزاري الثاني المشترك لمفوضية الاتحاد الافريقي والوكالة الدولية للطاقة، رفقة وفد يتضمن ممثلي دائرته الوزارية و كذا وزارة الطاقة.