fbpx

الغاء تعويضات المناوبة منذ جويلية في الاغواط يجر وزير الصحة لمسالة برلمانية

وجه النائب بالمجلس الشعبي الوطني لخضر بن خلاف رسالة مستعجلة الى وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بخصوص الأطباء المناوبين بالمؤسسة العمومية للصحة الجوارية بحاسي الدلاعة ولاية الاغواط الذين كانوا ضحية قرارات تعسفية وضعتها مديرية الصحة بولاية الاغواط والتي أقدمت على إلغاء تعويضات المناوبات منذ شهر جويلية 2020 بدون أي سند قانوني.

وابرز بن خلاف في سؤواله الكتابي انشغال ووضعية مجموعة من الأطباء العاملين بالمؤسسة العمومية للصحة الجوارية بحاسي الدلاعة، ولاية الأغواط حيث أن هؤلاء كانوا ضحية قرارات تعسفية أقدمت عليها مديرية الصحة لولاية الأغواط بإلغاء تعويضة المناوبات منذ شهر جويلية وهذا بحجة نقص الحجم الساعي للأطباء رغم أن المرسوم التنفيذي 13-195 ينص بأن المناوبة الطبية خارجة عن الحجم الساعي للطبيب ويعتبر مكافأة.

واعتبر بن خلاف إن هذه القرارات غير المدروسة خاصة في ظل الوضعية الوبائية التي تعاني منها بلادنا والعالم بأسره (جائحة كورونا) هو بمثابة إحباط لمعنويات هؤلاء الأطباء وإضعاف لمبادراتهم ومخالفة للقوانين والمراسيم التي تضمن حقوقهم. هذه القرارات تخالف كل ما جاء في المراسيم التنفيذية منذ تأسيس المناوبة في الصحة العمومية ومنها المرسوم التنفيذي رقم 97-437 المؤرخ في 16 رجب عام 1418 الموافق لـــ 17 نوفمبر 1997 والمتضمن إحداث تعويض على المناوبة لفائدة مستخدمي هياكل الصحة الذين يقومون بالمناوبة والمرسوم التنفيذي رقم 13-195 المؤرخ في 10 رجب 1434 الموافق لـــ 20 ماي 2013 المتعلق بالتعويض عن المناوبة لفائدة مستخدمي المؤسسات العمومية للصحة والتعليمة رقم 05 المؤرخة في 05 نوفمبر 2013 المتضمنة كيفيات تطبيق المرسوم التنفيذي رقم 13-195 المتعلق بالتعويض عن المناوبة لفائدة مستخدمي الصحة.

بناءً على ما سبق ذكره، التمس بن خلاف من الوزير  التدخل من أجل تسوية هذه الوضعية العالقة منذ أشهر وإيجاد حل لهذه المشكلة المتعلقة بالجيش الأبيض الذي أظهر كفاءة عالية وهو يواجه وباء كورونا مما يستوجب توفير لهم الجو المناسب للقيام بدورهم على أحسن وجه.