fbpx

اساتذة الابتدائي يقاطعون التدريس “السبت” ويهددون بالتصعيد

الكاتب: ت.غ

قاطعت اليوم  السبت التنسيقية الوطنية لاساتذة التعليم الابتدائي “الجزائر العاصمة شرق ووسط وغرب”  مقاطعة  (نظام الدوامين والدوام الجزئي)  على ان يتم التصعيد بمقاطعة أمسية يوم الخميس 26 نوفمبر (نظام الدوام الواحد)  أي بتدريس ساعة ونصف لكل فوج صباحا من الثامنة إلى  11:15- على ان يتم القيام بإضراب يوم الثلاثاء 01 ديسمبر  مع وقفة احتجاجية أمام مديرية التربية بالعاصمة  على الساعة العاشرة صباحاً.

وجاء هذا بعد ما صدر عن وزارة التربية من  مواقيت لا تراعي الجانب البيداغوجي للتلميذ والاستاذ ولا تراعي حتى احترام البروتوكول الصحي خاصة دراسة فوجين يوم الثلاثاء.

وقالت التنسيقية في بيان لها “انه  عوض الاستماع للمطالب الاساتذة واخذها بعين الجدية فضلت الوزارة مواصلة تعنتها وفرض منطقها ، منطق الاستمرار في استنزاف واستغلال طاقاتنا ومنطق تكريس اللاعدل وتقنين الرداءة ، بعد ناضلهم ورفضهم اسنادها مهما غير مهام كحراسة الساحة والمطعم ومرافقة التلاميذ مشيرة ، هي هي الوزارة تتجرا على تقنين مهام اخرى ادارية و”شبه –طبية” “مساعدة مديري المؤسسات في تطبيق البرتوكول الصحي على حساب وزارة التربية في باينها الاخيرة” “.

وتطالب التنسيقية الى  المراجعة الفورية للتواقيت مع مراعاة حق الاستاذ في الراحة نصف يوم في الاسبوع  ، وعدم المساس بعطلة نهاية “الاسبوع” “السبت”  وتوفير الوسائل والامكانيات لتجسيد البروتوكول الصحي على ارض الواقع والاسراع توفير المذكرات على الارضية الرقمية وفتح مناصب لتوظيف مساعدين ومشرفين تربوية في المدارس الابتدائية .