fbpx

تسمية المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بميلة باسم الشهيد “بن صالح محمد عبد السلام”

الكاتب: ت.غ
في إطار الاحتفالات المخلدة للذكرى السادسة والستين (66) لاندلاع الثورة التحريرية، تمت نهار اليوم 28 أكتوبر 2020، تسمية المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بميلة باسم الشهيد “بن صالح محمد عبد السلام” في حفل ترأس مراسمه العقيد بن الصغير عبد المجيد القائد الجهوي للدرك الوطني بقسنطينة، نيابة عن السيد اللواء قائد الناحية العسكرية الخامسة.
عرف الحفل حضور ضباط وإطارات الناحية والسلطات المحلية ليتم في الختام تسليم هدايا رمزية لعائلتي الشهيدين.
ولد الشهيد بن صالح محمد عبد السلام سنة 1928 بميلة، بدأ نضاله سنة 1946 بعد نكبة ميلة سنة 1945، قبل أن يكتشف العدو أمره ويلقي عليه القبض ويزج به في السجن سنة 1955، بحاسي بحبح ثم نقل إلى وهران إلى أن تم إطلاق سراحه ليلتحق بصفوف جيش التحرير الوطني سنة 1957، حيث كان مسؤولا عن الاتصالات وأخبار القسم بالناحية الثالثة بالولاية الثانية، إلى أن استشهد يوم 12 سبتمبر سنة 1958، أثناء اشتباك دام لمدة يومين مع العدو خلال عملية تمشيط للمنطقة راح إثره مجموعة من رفقاء الشهيد.