fbpx

بن قرينة:”من يتلذذون باشاعة البهتان والفبركة والتزوير يدركون ان الحركة ورئيسها تدافع دائما عن سيادة الشعب”

الكاتب: غصن البان
كشف رئيس حركة البناء الوطني عبد القادر بن قرينة ان بعض الاطراف تنشر تلفيقات على شخصه على مواقع التواصل الاجتماعي حيث يتلذذون بإشاعة البهتان والفبركة والتزوير وآخرها صورة مفبركة بالفوتوشوب يدعون فيها أن بن قرينة قال: “إن استعمل النظام التزوير لتمرير الدستور فهذا يعتبر في مصلحة الوطن” وكشف بن قرينة ان هذه الايام تشهد العديد من التزويرات والتلفيقات التي يتناقلها بعض مدعي “التثبت” وكذا مدعي “و إن جاءكم”.
في وقت كذب بن قرينة خرجة هؤلاء الاطراف قائلا:”كيف لي أو لأي أحد من إخواني وأخواتي أبناء حركة البناء الوطني وهم من أبناء الشعب المتضررين من التزوير أن يقبلوا شهادة الزور وسرقة أصوات الشعب وتغيير إرادته، ونحن نبني نضالنا في كثير منه لإشاعة الحرية وتعميق الديمقراطية وتحقيق إرادة الشعب السيد والتي لا تقبل التزوير ولا خيانة الأصوات ولا تضخيم نسب المشاركة”.
واضاف بن قرينة  إنها حلقات متتالية من الحرب على الحركة لأنه بالفعل أصبحت مزعجة للكثير بمواقفها الوطنية للحفاظ على مكتسب الأمن والاستقرار ولحماية الدولة من أي تهديد وللدفاع عن السيادة ولتمتين الجبهة الداخلية وتماسك النسيج المجتمعي ولرفع الغبن على المواطنين ولحماية الجبهة الاجتماعية بعيدا عن أي مغامرة أو مقامرة أو تصفية حسابات مع الوطن و المواطنين.
 باعثا برسالة الى الجميع انه ليتأكد هؤلاء أن الحركة سائرة بعون الله في طريقها برؤية واضحة وبتمحيص دقيق وبخطة محكمة وبشورى ملزمة، ولن تتزحزح إن شاء الله عن ذلك مهما كانت العواصف والنواسف ومهما كانت الأرجاف والأكاذيب من أي طرف كان. مستدلا بما جاء في الحديث النبوي : “كفى بالمرء إِثما أن يُحدث بكل ما سمع “