fbpx

بالصور: الفريق السعيد شنقريحة:”النتائج المتميزة للباكالوريا تبرهن على جدوى وصوابية المقاربة، التي تبنتها القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي”

الكاتب: غصن البان
ألقى الفريق السعيد شنقريحة كلمة توجيهية بمناسبة تكريمه لاشبال الامة المتفوقين في شهادة الباكالوريا 2020 حرص من خلالها على تقديم تهانيه الخالصة لكل الأشبال الناجحين في هذه الشهادة المرموقة، وذلك رغم الظرف الاستثنائي الذي عاشته بلادنا، على غرار معظم دول العالم، بسبب تفشي وباء كوفيد-19، كما أثنى على شبلات الأمة اللائي أظهرن إرادة قوية وعزيمة لا تلين في التفوق وطموحا منقطع النظير لتحقيق مسار مهني متألق، خدمة للمؤسسة العسكرية وللمصالح العليا للوطن:
وقال الفريق شنقريحة:”يطيب لي، على إثر النتائج الباهرة التي حققتموها في شهادة البكالوريا، لدورة سبتمبر 2020، أن أتوجه إليكم بهذه المناسبة الطيبة، ومن خلالكم إلى كافة زملائكم الذين تمكنوا من نيل هذه الشهادة المرموقـة، بتهاني الخالصة على هذه النتائج الدراسية الممتازة التي تضاف إلى سلسلة النجاحات التي عودتمونا على تحقيقها في نهاية كل سنة دراسية، وهذا رغم الظرف الاستثنائي الذي عاشته بلادنا، على غرار معظم دول العالم، بسبب تفشي وباء كوفيد-19، الذي أثر بشكل واضح على جميع جوانب الحياة، بما فيها تعذر مواصلة الدراسة، منذ شهر مارس الفارط.
إلا أن ذلك لم يثنيكم عن استدراك ما فات، من خلال بذل المزيد من الجهود والمثابرة على التحصيل العلمي لتحقيق هذه النتائج التي شرفتم بها أنفسكم ووالديكم وجيشكم ووطنكم، كما أننا فخورون اليوم ونحن نعد من بين الناجحين في شهادة البكالوريا، بناتنا اللواتي التحقن بمدارس أشبال الأمة، وأظهرن إرادة قوية وعزيمة لا تلين في التفوق وطموحا منقطع النظير لتحقيق مسار مهني متألق، خدمة للمؤسسة العسكرية وللمصالح العليا للوطن.”
السيد الفريق أكد بذات المناسبة أن هذه النتائج المتميزة تبرهن مرة أخرى على جدوى وصوابية المقاربة، التي تبنتها القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي، في مجال التكوين، بصفة عامة، وفيما يتعلق بمدارس أشبال الأمة، بصفة خاصة:
“كما أن هذه النتائج المتميزة تبرهن مرة أخرى على جدوى وصوابية المقاربة، التي تبنتها القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي، في مجال التكوين، بصفة عامة، وفيما يتعلق بمدارس أشبال الأمة، بصفة خاصة، وذلك من خلال توفير جميع عوامل وشروط النجاح لهذه المشاتل التعليمية، البشرية والبيداغوجية والمنشآتية اللازمة، في إطار التطلع الدائم والمستمر إلى التفوق في كافة الميادين والأصعدة، وفي سبيل الوصول إلى تكوين نوعي، يسهر على تلقينه إطارات وأساتذة من ذوي الكفاءات العالية، هؤلاء الأساتذة الذين أتقدم لهم بهذه المناسبة، بأسمى آيات الشكر والعرفان على ما بذلوه من جهود مضنية، في سبيل الارتقاء بمستوى التحصيل العلمي للأشبال والشبلات إلى المستوى المرغوب. “