fbpx

نائب مدير العلاقات العامة والاتصال لهواوي ألكسندر تيان لـ”الجزائر الآن”:”هذه خطتنا لتطوير الرقمنة في الجزائر”

الكاتب: عماد الدين . د

كشف نائب مدير العلاقات العامة والاتصال لدى هواوي الجزائر، ألكسندر تيان، أن تكريس ومشاركة خبرتها الدولية في رقمنة الجزائر، وذلك عن طريق تقديم ثلاث مكونات لتطوير قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.
وقال “ألكسندر تيان”، في تصريح لـ”الجزائر الان” أن هذه الخطوة تندرج ضمن تحقيق التوجه العام الذي تتبناه الحكومة ووزارة البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية على وجه التحديد، من أجل النهوض بقطاع تكنولوجيا المعلومات والإتصالات في الجزائر يتطلب، وأشار إلى أنّ ترجمة هذا المخطط على أرض الواقع يتطلب أولا، تطوير البنية التحتية للشبكات الثابتة والمتنقلة مع الإستمرار في تحسين جودة الشبكة، ثانيا تشجيع الشركات الناشئة لإنشاء التطبيقات واستخدامها على نطاق واسع، وثالثا عن طريق مساعدة وتدريب المواهب والطلاب.
وأعرب المتحدث عن رغبته في معرفة توجهات الوزارة فيما يتعلق بهذا القطاع من أجل التمكن من عرض الإستراتيجية والخطة الوطنية لتطوير تكنولوجيا المعلومات والإتصالات، ليؤكد على استعداد العملاق الصيني هواوي في مجال تجهيزات شبكات التيليكوم على مرافقة الجزائر في المساعي والبرامج المسطرة في هذا المجال، لاسيما بخصوص من خلال تفعيل دور الرقمنة في رفع أداء مختلف القطاعات الاقصادية، باعبتاره أحد المعايير التي تميز الاقتصادات العالمية اليوم، بالظر إلى حجم ارتباط كل القطاعات بها في الوقت الراهن.
وبالموازاة مع ذلك، أكد ممثل شركة هواوي تيليكوم الجزائر على مرافقة خطة الحكومة في مسعاها لتجسيد للانتقال الرقمي نحو شبكة الجيل الخامس، وشدد على التأكيد عل وضع جميع الإمكانيات في خدمة هذا المشروع، بينما أضاف أن شركة هواوي تملك القدرات الكفيلة بانجازه، متى توفرت الإرادة السياسية من طرف السلطات العمومية والمختصة في اتخاذ هذا القرار، وبالتالي إلى نقل خبرة الشركة المتواجدة في العديد من الدول العالم إلى الجزائر.
وأوضح ألكسندر تيان، من الناحية المقابلة، أنّ هواوي تليكوم الجزائر تركز بشكل كبير على تنمية الموارد البشرية، من خلال برامج التكوين المقررة والدورية في العديد من المجالات، والتي يستفيد منها بشكل مستمر جميع عمال الشركة في مرحلين الأولى على المستوى المحلي، في الجزائر والمرحلة الثانية على مستوى الشركة الأم في الصين، في دورات تكوينية تمتد لأسابيع، بالإضافة إلى تكوين المكونين، و قال بأنها تهدف بالمقام الأول إلى نقل التكنولوجيا، حيث يتشكل غالبية عمال وموظفوا الشركة من الجزائريين بالإضافة إلى المؤطرين الصينيين، كما تتعامل هواوي مع الطلبة المتخرجين من مختلف الجامعات والمعاهد.