fbpx

بعد أيام من زيارة وزير داخليتها للجزائر.. إسبانيا تعيد فتح مراكز الاحتجاز

أمر وزير الداخلية الإسباني، فيرناندو غراندي مارلاسكا، الخميس، بإعادة فتح جميع مراكز اعتقال المهاجرين (CIE) المنتشرة على إمتداد التراب الإسباني، بعدما تسببت جائحة كورونا في إغلاقها لشهور نظرا لاستحالة إرجاع المهاجرين غير الشرعيين لأوطانهم بسبب إغلاق الحدود، وخشية انتشار عدوى فيروس كورونا بين النزلاء.

وقال الوزير في تصريحٍ لجريدة ELDIARIO.ES الرقمية، نحن الآن في ظروف تسمح لنا بإعادة فتح هاته المراكز من جديد وإعادة العمل بسياسة إرجاع المهاجرين الذين لا يتوفرون على أوراق الإقامة أو الدين ارتكبوا أعمالا إجرامية، لكن هل سيتم إغلاقها مجددا فيما لو انتشرت كورونا من جديد خصوصا ونحن على مشارف الموجة الثانية من الوباء؟.

ويأتي هذا الإجراء عملا بسياسة الدولة الإسبانية المتعلقة بالهجرة وكذا تطبيقا للاتفاقيات الثنائية التي أبرمتها مدريد مع الدول المصدرة للهجرة والهادفة إلى القضاء على مافيات تهريب البشر في البحر الأبيض المتوسط.

وجاءت إعادة فتح هاته المراكز تزامنا مع وصول موجات من المهاجرين السريين إلى شواطئ إسبانيا في الأيام القليلة الماضية، خصوصا بعد انتشار أخبار عن حاجات إسبانيا إلى يد عاملة تعوض النقص الحاد الذي سببته أزمة كورونا خاصة في قطاع الفلاحة.

ويأتي استئناف ترحيل المهاجرين بعد زيارة وزير الداخلية إلى موريتانيا قبل ستة أيام والجزائر قبل ذلك، فضلا عن لقاء سفراء الدول المعنية بترحيل المهاجرين.