fbpx

محافظ بيروت: جثث كثيرة لقتلى أجانب في انفجار المرفأ لا تزال مجهولة الهوية

الكاتب: غصن البان

قال محافظ بيروت، مروان عبود، مساء الأحد، إن جثثا كثيرة لقتلى في انفجار المرفأ لا تزال مجهولة الهوية. وأضاف عبود في تصريحات لقناة “الجديد” اللبنانية، إن معظم الجثث مجهولة الهوية هي لسائقي شاحنات وعمال أجانب. وتابع عبود: “تم العثور على جثتين اليوم لكن لم يتم تحديد هوية صاحبيها، وهناك مفقودون غير مصرح عنهم وهذا ما يصعب البحث”.

وأكد أن “عمليات البحث ما تزال مستمرة من دون توقف لكن حتى الآن ما يزال هناك 7 مفقودين”. وأشار محافظ بيروت إلى، أن “هناك صعوبة في إحصاء المنازل ومعرفة أيها يحتاج إلى هدم واليوم أصدرت سلسلة قرارات بمنع المرور في بعض الشوارع ومنع الاقتراب من بعض العقارات”.

وشهد لبنان، انفجارًا مدويًا، يوم الثلاثاء الماضي، تسبب في سقوط أكثر من 150 قتيل ونحو 6 آلاف مصاب، مع خسائر مادية قدرت بمليارات الدولارات. وأرجعت السلطات اللبنانية الحادث، إلى اشتعال 2700 طن من مادة نيترات الأمونيوم التي تم تخزينها بمستودعات مرفأ بيروت منذ 6 سنوات تقريبا.

وإثر الانفجار، توافد آلاف المتظاهرين إلى الساحة واندلعت مواجهات عنيفة بين المحتجين وعناصر مكافحة الشغب، قام خلالها المحتجون بإلقاء الحجارة على القوى الأمنية التي بادلتهم بإلقاء القنابل المسيلة للدموع. Video Player واقتحم المحتجون عدد من مباني الوزارات والمؤسسات القومية في لبنان، وهو ما أعقبه استقالة عدد من أعضاء البرلمان ووزراء في الحكومة.