fbpx

قذاف الدم تحمل حلف “الناتو” مسؤولية ما يحدث في ليبيا

الكاتب: جمال.ب

أعرب المسؤول السياسي لـ”جبهة النضال الوطني” الليبي، أحمد قذاف الدم، عن قناعته بأن كل ما يجري على الساحة الليبية حاليا، تسبب به حلف شمال الأطلسي (ناتو) ومجلس الأمن الدولي، مؤكدا أن “ما بني على باطل فهو باطل”.

وقال قذاف الدم”هناك أخطاء في مكان ما. الذي حدث في ليبيا مبني على باطل، وما بني على باطل فهو باطل، فقد غزا حلف شمال الأطلسي ليبيا في أيام معدودة ودمر بلد كان صمام أمان لمنطقة مهمة في البحر المتوسط لشمال إفريقيا، ووصلنا إلى ما وصلنا إليه، هؤلاء الذين نصبتهم صواريخ الناتو ليسوا شرعيين، فالصواريخ لا تصنع شرعية لأحد”. وتابع “الدول الغربية تحاول لملمة هؤلاء العملاء للسيطرة على ليبيا لأن النظام الشرعي في ليبيا لم يسقط من قبل الليبيين. النظام الشرعي، الشرطة، والجيش، والأجهزة الأمنية، والكتاب والصحافيين والقبائل، هؤلاء هم من قاوموا حلف شمال الأطلسي ولذلك عزلوا عن السلطة وترك العملاء”

وأضاف المسؤول السياسي لجبهة النضال الوطني الليبي “سواء اجتمعوابالصخيرات أو أي مكان فلن يستطيعوا أن يقودوا بلد. هؤلاء ولائهم للغرب وليس للوطن لا تهمهم ليبيا ولا ما يحدث فيها ولن يكون لهم أي مكان فلقد أتوا في فرقاطة تحت حماية أجنبية”.

وتابع “حكومة الوفاق لم تلامس أقدامها الأرض الليبية، ولا يعرفون شيئا عن ليبيا، ونحن نشك في النوايا الغربية، فالغرب لا يريد حل المشكلة… هو يدير الصراع ولا يريد نهاية له”.