fbpx

بن بوزيد:” لهذه الاسباب لن تبقى الجثث مجددا في المستشفى”

الكاتب: جمال.ب

اعطى وزير الصحة عبد الرحمن بن بوزيد تعليمات صارمة لاجل دفن الجثث سريعا، قال الوزير إن الجثة لا تعدي، بل الشخص المصاب هو من يعدي عبر الكلام أو السعلة أو القطرات في الفم والأنف، وجثث المصابين مغسّلة ومغطاة، ويجب أن تدفن من طرف عمال الصحة والحماية المدنية وليس من الأهل. موضحا بأن هناك من يتركون الجثة 4 إلى 5 أيام داخل مصلحة حفظ الجثث في انتظار رجوع التحاليل إن كانت إيجابية أو سلبية بفيروس “كوفيد 19″، لذا أُعطيت تعليمات بدفن الجثة على أنها “كوفيد 19” حتى نأخذ الاحتياطات وبعدها ننتظر وصول النتائج.

وكشف الوزير بن بوزيد بأن التحليل الأساسي الوحيد والفعّال هو الـ”PCR”، وذلك عبر آلة توضع داخل الأنف من خلال سيلانه يتوضّح مباشرة وجود الفيروس أم لا. قائلا إن التحاليل المخبرية الفعّالة للكشف عن فيروس “كورونا”، تحتاج توضيحا كبيرا، لأن بعض الصيدليات والمخابر الخاصة تجري ما يسمى “الكشف السريع”. واوضح الوزير بأن جهاز “السكانير” يعين على توضيح التشوّه في الرئتين وهذه الصورة لا تعني بأن الشخص مصاب بـ”كورونا”، إلا ظهرت عليه أعراض الإصابة.

وحذر وزير الصحة من استعمال “الكشف السريع” الذي تظهر نتيجته 15 دقيقة، وهي أخذ قطرة دم توضح بأن الشخص لديه المناعة أم لا، والتي تتكون في جسم المصاب على الأقل بعد 7 أيام بعد ظهور الأعراض.