fbpx

برلماني يطالب واجعوط بدراسة ملف احتياطيي الادارة

الكاتب: ت.غ

تلقى وزير التربية الوطنية مسالة برلمانية تتعلق باستغلال القوائم الاحتياطية الخاصة بمسابقة الترقية الداخلية لمختلف الرتب الإدارية بعنوان سنة 2019.
وقال صاحب المسالة النـائب لخضــــــر بـــن خـــــــلاف و المتعلقة باعتماد واستغلال القوائم الاحتياطية الخاصة بمسابقة الترقية الداخلية لمختلف الرتب الإدارية بعنوان سنة 2019 ان طلبه جاء نظرا للظروف التي تعيشها البلاد والقطاع معا جراء وباء كورونا المستجد وتطبيقا للمرسوم التنفيذي رقم 12-194 المؤرخ 25 أبريل سنة 2012 الذي يحدد كيفــــيات تنظيم المسابقات و الامتحانات و الفحوص المهنية في المؤسسات و الإدارات العمومية و إجرائها واستنادا إلى الفقرة (02) من المادة 28 من المرسوم السابق الذي يحدد زيادة على ذلك، كيفيات تنظيم الامتحانات و إجرائها التي تنص على ما يلي: تنتهي صلاحية القوائم الاحتياطية تلقائيا عند تاريخ فتح المسابقة أو الفحص المهني للسنة الموالية و على أقصى تقدير قبل تاريخ اختتام هذه السنة المالية.
و بالنظر للظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد و عملا بأحكام المرسوم التنفيذي رقم 20-69 المؤرخ في 21 مارس 2020 المتعلق بتدابير الوقاية من انتشار وباء فيروس كورونا ( كوفيد -19) وكذا تعليمة الوزير الأول رقم 90 المؤرخة في 14 مارس 2020. لاســــيما منها تأجيل الأنشطة المبرمجة من قبل المؤسســـــات و الإدارات العمومية المركزية و المحلية بما في ذلك تأجيل المسابقات و التدقيق و التثبيت دعا بن خلاف وزير التربية الى النظر في الملف.
ودعا بن خلاف واجعوط الى إيجاد حل قانوني، توافقي لما تفتضيه الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد و تجنبا لسنة دراسية ملغمة و مليئة بالتكليفات العشوائية و كذا توفيرا للمال و الجهد و الوقت فإن تدخلكم أصبح أكثر من ضروري .
بناء على ما سبق ذكره، يتسائل النائب عن الاجراءات التي ينوي الوزير اتخاذها من أجل ان يتم اعتماد العمل بالقوائم الاحتياطية المنجــــــزة و المراقبة من طرف الوظيفة العمومية منذ شهر أوت 2019 علما أنها جاهزة للتفعيل و الاستـــــعمال في ظل إلغاء مسابقات الترقية الداخلية للإداريين هذه السنة وذلك بالرجوع إلى المناصب الشـــــاغرة و المحررة الموجودة في الخرائط التربوية و الإدارية للسنة الدراسية 2020/2021.