باريس تشتعل

الكاتب: غصن البان

شهدت اليوم الثلاثاء العاصمة الفرنسية باريس مظاهرات عارمة وأعمال شغب في أعقاب وفاة شاب داخل ثكنة للدرك الفرنسي. الضحية يدعى أداما طراوري يبلغ من العمر 24 سنة وهو من أصول إفريقية وتعرض لاعتقال باستعمال العنف من طرف الدرك الفرنسي قبل وفاته. أين أقدم المتظاهرون أغلقوا كبرى شوارع باريس ويطالبون بكشف حقيقة وفاة أداما طراوري في حين كشفت خبرة مضادة عن تورط الدرك الفرنسي في تعنيف الضحية.