محمد لعقاب : نسخة وثيقة تعديل الدستور ستكون جاهزة نهاية جوان وقد تعرض على البرلمان منتصف جويلية ثم على الإستفتاء ولهذا السبب تم تحصين اللغة الأمازيغية في المسودة

الكاتب: محمد ج

 

 

كشف محمد لعقاب  المكلف بملف التعديل الدستوري أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون قد يطلب من البرلمان تأجيل غلق الدورة البرلمانية  وذلك إلى غاية 15 جويلية حتى يتسنى عرض المسودة النهائية على البرلمان للنقاش ثم عرضه فيما بعد على الإستفتاء الشعبي 

 

 محمد لعقاب قال خلال نزوله ضيفا على برنامج الحدث للتلفزيون العمومي بأن وصلت لحد منتصف اليوم الإثنين إلى حوالي ألف رد من طرف الأحزاب والشخصيات الوطنية والجمعيات وعدد من الفاعلين  وصل اللجنة المكلفة بجمع الإقتراحات على مستوى رئاسة الجمهورية كما قال لعقاب  بأنه تم تحديد أخر أجل أجل للردهو تاريخ  15 أو 20 جوان على أقصى تقدير  وإحالتها على لجنة الخبراء لتعديل ما يجب تعديه وحذف ما يجب حذفه وترك ما يجب تركه ، وبالتالي نسخة تعديل الدستور ستكون جاهزة أواخر جوان 

 

أما  بشأن تحصين اللغة الأمازيغية التي أضافتها المسودة بعدما كانت اللغة الأمازيغية مدسترة في دستور 2016  ، قال محمد لعقاب  بأن الرئيس وجه اللجنة بعدم مساس بعناصر الهوية و اللغة الأمازيغية التي كانت مدسترة تم تحصينها وذلك  بهدف عدم تركها للمزايدة والإستغلال من طرف أحزاب سياسية و أطراف خارجية ويجب ان نسحب هذه الورقة من يد المتطرفين