لقاح أمريكي محتمل لكورونا لكورونا وهذه التفاصيل

كشف  علماء في كلية الطب بجامعة بيتسبرج، بأمريكا عن لقاح محتمل ضد فيروس كورونا.

وبحسب موقع الجامعة الرسمي، فقد نجح اللقاح في الاختبارات التي أجريت على الفئران، بتكوين اجسام مضادة ضد الفيروس.

وأكد العلماء أن اللقاح الجديد  يمكنه أن يحيد كورونا لمدة عام على الأقل، من خلال اطلاق البروتينات في الجسم لإنتاج الأجسام المضادة لمحاربة فيروس كورونا.

وحسب بيان الجامعة، قد تم تصميم اللقاح ليكون “قابلاً للتطوير بدرجة كبيرة” حيث تبدأ التجارب البشرية، بعد شهور، ويصبح متاحت بعد عام ونصف على الأكثر، حتى يتم نهائيا التأكد من نجاعته.

وتم تصميم اللقاح الجديد ضد فيروس كورونا  في شكل قطعه بحجم طرف الأصبع، بها عدد من الإبر الصغيرة للغاية تطلق البروتينات في الجسم، حيث تدمر الفيروس في غضون أسبوعين.

ويسعى الباحثون الآن للتقدم للحصول على موافقة دوائية جديدة (IND) من إدارة الغذاء والدواء، تحسبًا لبدء المرحلة الأولى من التجارب السريرية البشرية في الأشهر القادمة.