الخارجية الجزائرية: المواطنين العالقون في تركيا لن تتم إعادتهم حتى بعد نهاية مرحلة الحجر الصحي 

أعلنت الخارجية الجزائرية اليوم الخميس إتخاذها كل التدابير للتكفل بالمواطنين العالقين في تركيا في انتظار التأكد من هوية الكثير من منهم.

وجاء في بيان للخارجية ان كل التدابير اتخذت بالتنسيق والتعاون مع السلطات التركية للتكفل بالمواطنين العالقين في تركيا.

كما طمأنت الخارجية الجزائرية المواطنين العالقين وأسرهم بأنه ستتم اعادتهم إلى أرض الوطن حال انتهاء فترة الحجر الصحي.

واوضح البيان انه سيتم التأكد من هوية كل العالقين الذين يزداد عددهم يوميا بشكل يثير الريبة والتساؤل.

وأشار البيان إلى أن الكثير من العالقين لا يحوزون لا على تذاكر السفر ولا حتى على وثائق سفر رسمية.

وذكرت الخارجية في بيانها انه تم إجلاء كل المواطنين العالقين في تركيا وعددهم 1811 من خلال تخصيص لهم 6 طائرات.

وتتابع الخارجية الجزائرية عن كثب وعلى مدار الساعة وضعية المواطنين الجزائريين العالقين في بعض الدول بالتنسيق مع ممثلياتنا الدبلوماسية والقنصلية وسلطات البلدان المعنية.