جبهة المستقبل تدعو لتكاثف الجهود لمواجهة فيروس كورونا وتقرّر تعليق كل النشاطات

الكاتب: عماد الدين. د

أكدت جبهة المستقبل بأنّ الوضع الحالي للبلاد يستدعي تكاثف جهود الجميع والتضامن الوطني لمواجهة تحديات المرحلة الراهنة وآثارها السلبية على جميع الأصعدة.

واجتمع المكتب الوطني للحزب، اليوم السبيت، بالمقر الوطني في اجتماعه الدوري، في لقاء تناول من خلاله الوضع العام للبلاد، على جميع المستويات، سواء من الناحية السياسية، الاقتصادية والاجماعية، بينما أبدى المكتب بصفة خاصة انشغاله الجدي حول موضوع انتشار وباء فيروس كورونا على المستوى العالمي.

وحث المكتب الوطني لجبهة المستقبل، بهذا الخصوص، الجميع على ضرورة اتخاذ كل الاجراءات الوقائية اللازمة على المستوى الشعبي والرسمي، مثمنا الجهود المبذولة في هذا السياق من أجل الحد من انتشار الوباء، وبناء على ذلك قرّر المكتب، استجابة لما يقتضيه الظرف الصحي الحالي الذي تمر به البلاد، تعليق تجمعات الحزب وطنيا ومحليا بصفة مؤقتة باستثناء ما يقتضيه التسيير العادي لهياكل الحزب.

وأكد الحزب في هذا الصدد على واجب المناضلين بالتجند لمواجهة هذا الظرف الصحي العصيب، والالتزام تبعا لذلك بالتوجيهات الصادرة في هذا الشان للتصدي لانتشار الوباء. 

وبالموازاة مع ذلك، تعرض المكتب الوطني أيضا إلى القضايا النظامية والهيكلية للحزب من خلال استعراض ومناقشة التقارير المرفوعة من القيادات الوطنية، بالاضافة إلى دراسة برنامج العمل المسطر للمرحلة المقبلة.