لعقاب:”رئيس الجمهورية يريد دستورا لجميع الجزائريين”

الكاتب: عماد الدين . د

قال محمد لعقاب المكلف بمهمة لدى رئاسة الجمهورية، أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، لا يريد دستورا لشخصه، ولكنه يريد دستورا للجزائريين.

وأكد لعقاب، في ندوة علمية حول التعديل الدستوري والجمهورية الجديدة بجامعة الجزائر 3،  أن رئيس الجمهورية اطلق مشروعا لتعديل عميق للدستور، تجسيدا لالتزاماته الـ54 التي أطلقها في حملته الإنتخابية.

وأورد لعقاب، أن الدستور الحالي، أثبت عجزه عن حل المشكلات المطروحة في المجتمع، خصوصا فيما يتعلق بعجزه في تفسير وتجسيد المادة 102 من الدستور.

ولهذا، قال لعقاب، أن الهدف من تعديل الدستور، هو البناء لدستور مرجعي، يستطيع ابنائنا مستقبلا حل مشاكلهم بالرجوع إليه.

وأكد المكلف بمهمة لدى رئاسة الجمهورية، أن رئيس الجمهورية، لا يريدا دستورا لشخصه، بل دستورا مبنيا على التوجيهات العالمية، خوصا في مسألة الحقوق والحريات والمساواة.

مضيفا أن الدستور الجديد، سيكون اللبنة الأولى، لبناء مؤسسات قوية، واعادة بناء جميع القوانين وفقا للتعديلات الدستورية، وعلى رأسها قانون الانتخابات، لإعادة بناء مؤسسات الدولة وعلى رأسها المجلس الشعبي الوطني.

وأكد لعقاب، بأنه شرف للجزائر، أن تنخرط الجامعة في مناقشة تعديل الدستور.