طوغو: إعادة انتخاب الرئيس فوري غناسينغي لعهدة رابعة

أعيد انتخاب  الرئيس الطوغولي فوري غناسينغبي  لعهدة رابعة,  بعد فوزه بـ 36ر72  في المائة من الأصوات  في الانتخابات  الرئاسية التي جرت السبت , حسب النتائج التي أعلنتها اللجنة  الانتخابية المستقلة للانتخابات, هذا الاثنين.

و فاز الرئيس المنتهية عهدته غناسينغبي  في الدور الأول من الاستحقاقات  لحصوله على أغلبية مطلقة من الأصوات  حسب  النتائج الرسمية , متقدما بفارق  كبير جدا  عن منافسه مرشح المعارضة  أغبييومي كودجو الذي اكتفى بـ37ر18  في  المائة من الأصوات, بينما نال المترشح الثالث جون بيير فابر 4,35  بالمائة من  الأصوات.

و بلغ معدل المشاركة في هذه الانتخابات  63ر76  بالمائة , بفارق كبير عن معدل  المشاركة خلال الانتخابات الرئاسية التي جرت عام 2015 (99ر60 في المائة).

و كان نحو 3.6 مليون ناخب طوغولي  أدلوا بأصواتهم  لاختيار رئيس جديد من بين سبعة مرشحين يتقدمهم الرئيس المنتهية ولايته, فور غاسينغبي -54 عاما- والذي تعهد بمكافحة الفقر من خلال توفير نصف مليون فرصة عمل وزيادة الاستثمار  في قطاع الصحة العامة.

و كانت هذه الانتخابات الرئاسية, أول انتخابات شاركت فيها الجالية الطوغولية  بالخارج, وذلك بعد تصويت البرلمان شهر نوفمبر الماضي على قانون يسمح بذلك.

و يتقلد فوري غناسينغبي مقاليد السلطة في طوغو  منذ عام  2005 خلفا لأبيه  غناسينغبي اياديما الذي قاد البلاد طيلة 38 عاما. و قد تم إعادة انتخاب فور   غنياسينغبي عامي 2010 و 2015.

ويمكن التعديل الدستوري الذي تمت الموافقة عليه من طرف البرلمان في طوغو في  ماي الماضي الرئيس غناسينغبي, – الذي تعهد باحترام الدستور-  من الترشح  لرئاسيات 2020 و 2025, محددا بذلك عدد العهدات الرئاسية باثنتين فقط, بعد أن  تم فتحها في عام 1995.