مرضى القصور الكلوي يقطعون الطريق أمام مصلحة تصفية الدم بتيارت

الكاتب: عمر.ب

قام، اليوم الإثنين، مرضى القصور الكلوي بقطع الطريق الرئيسي أمام مصلحة تصفية الدم وسط مدينة تيارت.

وقال المرضى المحتجون إن الإحتجاج جاء بعد تخوفهم من إنتشار العدوى لبعض الأمراض الخطيرة نتيجة إنعدام النظافة داخل القاعات المخصصة لهم ناهيك عن قدم الأجهزة الخاصة بتصفية الدم مما أصبح يثير تخوف المرضى من أي إنعكاسات صحية عليهم.

حيث طالبوا بضرورة وفاء السلطات بتجديد الأجهزة التي سبق وأن وعدوهم بها حسب أحدهم.

كما إشتكى هؤلاء من نقص الحقن التي لا تعطى للمريض بالقدر الكافي حسب قولهم ونقص المراقبة الطبية من الطبيب المكلف لفوج المرضى الثالث والرابع أثناء أخذ حصتهم لتصفية الكلى، وهي الإنشغالات التي يُعاني منها هؤلاء حسب احد المرضى.

مصدر مطلع نفى بشكل قاطع وجود أي عدوى لأي مرض ولم تسجل المصلحة أي إصابة مضيفًا إنّ الأجهزة مازالت صالحة الإستعمال، وهي تخضع للمراقبة بإستمرار والمرضى يتكفل بهم ممرضون من ذوي الخبرة وأي خطر يُلاحظ على المريض يتم إبلاغ الطبيب المختص لإتخاذ الإجراءات اللازمة.

مضيفًا أنّ الحقن متوفرة وتعطى حسب وزن المريض كما هو معمول به ولم يستبعد أنّ هناك أشخاص قاموا بتحريضهم للقيام بهذا الإحتجاج.