دحمون: الأوصاف التي أطلقتها في حقالساعين لجلب التدخل الأجنبي للجزائر ويستحقونها

الكاتب: ع ع

أصدر صلاح الدين دحمون بيانا توضيحيا حول تصريحاته التي كانت واضحة وموجهة للأشخاص الذين عملوا على تدوين القضية الجزائرية بالبرلمان الأروبي بعدما قامت أطراف بتجوير تصريحاته وكأنها تستهدف نشطاء الحراك بالجزائر

وجاء في توضيح وزير الداخلية أنه بعد محاولة بعد وسائل التواصل الإجتماعي  تحوير للتصريح الذي أدليت به اليوم بمجلس الأمة، و محاولة لاخراجه من مقصده اوكد خلال هذا المنشور أنني لم أتطرق البتة إلى ما له صلة بالحركية السياسية التي يعيشها بلدنا منذ أشهر ، و إنما كانت موجهة حصرا لقلة من أشباه الجزائريين من العملاء و الخونة و أصحاب الممارسات المشينة الذين تحق بشأنهم كل الاوصاف و الذين عمدوا إلى تدويل الشأن الداخلي لبلدنا في البرلمان الأوروبي و منظمات غير حكومية و منحوها فرصة للتدخل في شؤوننا الداخلية السيادية و سمحوا لنواب أجانب بالتطاول على أمورنا.
و إذ أستنكر تعمد إخراج تصريحاتي من سياقها و محاولة إيهام الرأي العام بمحتويات مغلوطة أجدد دعوتي لبنات وابناء شعبنا الأبي إلى الحيطة لما يحاك ضد وطننا من دسائس و تغليط من قبل بعض الأطراف التي لا تفوت فرصة من أجل تحويل الرأي الوطني عن الموعد الانتخابي الحاسم الذي ينتظرنا جميعا.
كما اجدد دعوتي إلى الجميع العودة الى التصريح كاملا، قصد التمكن من وضعه في السياق الذي أريد له.