أساتذة الابتدائي في إضراب بداية من 26 نوفمبر الجاري

الكاتب: عماد الدين . د

أعلن أساتذة التعليم الابتدائي عن الدخول في إضراب جديد، بداية من اليوم، متبوعا بوقفات احتجاجية وتظاهرات على مستوى مديريات التربية الموزعين عبر التراب الوطني، في وقت طالب عمال التربية في الإدارة بتوفير منحة خاصة بتوزيع الكتاب المدرسي ومنحة التلاميذ، مؤكدين أنهم سيدخلون في احتجاجات كبيرة بداية من 26 نوفمبر الجاري.

وقرّر عمال التربية العاملون في المصالح الاقتصادية والتابعون للاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين «إينباف»، الدخول في إضراب واحتجاجات كبيرة بداية من 26 نوفمبر الجاري، وهذا قصد إجبار الوصاية على تحقيق العديد من المطالب أهمها تخصيص منحة «محترمة» خاصة بتوزيع الكتاب المدرسي، إضافة إلى منحة المعوزين التي تم توزيعها والمقدرة بـ 5 آلاف دينار جزائري.

وقال رئيس المصلحة إن عمال المصالح الاقتصادية عانوا الكثير خلال الدخول المدرسي وعملوا أكثر من وقتهم، الأمر الذي وجب على وزارة التربية الاهتمام بهم من خلال تخصيص منحة خاصة بهم.

وأكد رئيس اللجنة على ضرورة المعالجة الجدية والمسؤولة لاختلالات القانون الأساسي لقطاع التربية بما يفضي إلى تحقيق العدالة والإنصاف في التصنيف والإدماج والترقية لموظفي المصالح الاقتصادية، الإدماج اللاَمشروط للرتب الآيلة للزوال «مساعد ومساعد رئيسي للمصالح الاقتصادية في الرتبة الأعلى نائب مقتصد»، إضافة إلى تطوير عمل اللجنة التقنية المشتركة المتضمن نائب مقتصد، مقتصد مسير، مقتصد رئيسي، وحذف رتبة نائب مقتصد مسير مع إدماج من هم فيها حالياً في رتبة مقتصد.

وطالب رئيس اللجنة بضرورة إيجاد صيغة نهائية للأعمال الإضافية بتسديد المنحة المدرسية الخاصة 5000 دج، وتوزيع وبيع الكتاب المدرسي وتسيير الملحق الاستثنائي، مع أحقية الاستفادة من منحة المسؤولية والصندوق كبقية الأعوان المحاسبين المعتمدين لدى وزارة المالية تطبيقا للمرسوم التنفيذي رقم 04/308 الخاص بمنحة المسؤولية للمحاسبين المعتمدين والوكلاء، لما يترب عليها من مسؤوليات مدنية وجزائية.