الجزائر تشارك بدار السلام في الاجتماع الوزاري “افريقيا-الدول الاسكندنافية”

الكاتب: عمر. ب

الجزائر- يترأس الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية رشيد بلدهان الوفد الجزائري الذي سيشارك في الاجتماع الوزاري “افريقيا-الدول الاسكندنافية” المزمع عقده يومي الخميس و الجمعة في العاصمة التانزانية دار السلام، حسبما افاد به يوم الأربعاء بيان لوزارة الشؤون الخارجية.

و اوضح ذات البيان ان الاجتماع الوزاري لدار السلام سيتناول موضوعين أساسيين الاول يتعلق بالسلم و الامن بعنوان “تحقيق السلم و الامن: الرد الإفريقي و الشمالي على التحديات المحلية و العالمية” فضلا عن دورة ثانية حول ترقية التعاون التجاري بعنوان “ترقية التعاون في التجارة و الاستثمار و الخدمات الاجتماعية من اجل تنمية مستدامة”.

كما اشار المصدر ذاته الى ان “الجزائر التي تشارك في هذا المنتدى منذ 2016 طالما اغتنمت هذا الإطار التعاوني من اجل الدعوة الى تجسيد التزامات المجتمع الدولي مذكرة بضرورة العمل بالتشاور بغية مواجهة التهديدات و التحديات المرتبطة بالسلم و الامن و تعزيز التعاون الاقتصادي و التجاري”.

وذكرت وزارة الشؤون الخارجية ان هذا المنتدى قد انشئ في سنة 2001 ليكون بمثابة “اطار غير رسمي” لتبادل الرؤى و التعاون و الخبرات حول المسائل المتعلقة بالسلام و الامن و التنمية المستدامة و الشراكة بين البلدان الشمالية و هو يضم 30 بلدا افريقيا من بينهم الجزائر و 5 دول اسكندنافية تضم السويد و النرويج و الدنمرك و فنلندا و ايسلندا.

و علاوة على ترقية الاستثمار و التجارة بين المنطقتين فان اطار التعاون هذا الذي يهدف الى فرض نفسه “كآلية مبتكرة للحوار و التفكير” يسعى “ليكون ارضية للتبادل من اجل تحديد السبل و الوسائل الكفيلة بتعزيز التعاون بين المجموعتين الاقليميتين بغية مواجهة التحديات المشتركة المرتبطة بالسلم و التنمية المستدامة”.