قسوم يكذب اصدار جمعية العلماء بيان بشان الوضع في الجزائر

الكاتب: عماد . د

فند عبد الرزاق قسوم، رئيس جمعية العلماء المسلمين الجزائريين، الاخبار التي تداولتها بعض المصادر والمتعلقة بإصداره رفقة علماء ومفكرين جزائريين بيانا يخص الوضع في الجزائر.

ونشر عبد الرزاق قسوم في حسابه الخاص على شبكة التواصل الاجتماعي فايسبوك توضيحا جاء فيه: “تتداول هذا اليوم بعض المواقع والصفحات بيانا تقول أنه صادر عن علماء الجزائر بتاريخ 20 أكتوبر 2019 ، وإني أؤكد كواحد من الشخصيات الوارد اسمها في البيان أنه لم يصدر عنا أي بيان اليوم ولم أوقع على أي بيان ،و أعلم الرأي العام أني في زيارة علمية خارج الوطن ولم يعرض علي أي وثيقة للتوقيع”.

وتعود خلفية التوضيح إلى البيان الذي تناقلته وسائل إعلام أمس بيانا لعلماء الجزائر يتقدمه الشيخ الطاهر آيت علجت كان قد صدر في نهاية ماي الفارط وطالبوا فيه بالدخول في فترة انتقالية واسنادها لمن يحظى بموافقة أغلبية الشعب لتولي مسؤولية قيادة الوطن نحو انتخابات حرة ونزيهة، وذات مصداقية.