سوناطراك تعاين حقلين بولاية تبسة

عاينت لجنة مختصة عن مجمع سوناطراك خلال شهر أكتوبر الجاري حقلين بتروليين بمنطقة بئر العاتر (90 كلم جنوب تبسة) حسب ما كشف عنه اليوم الأربعاء والي الولاية مولاتي عطا الله.
وأوضح ذات المسؤول على هامش أشغال الدورة العادية الثالثة للمجلس الشعبي الولائي أنه تم استقبال وفد خاص يضم مجموعة من الخبراء والتقنيين عن مجمع سوناطراك لمعاينة واكتشاف الحقليين البتروليين وتحديد محيطهما تحسبا للشروع في استغلالهما و فتح مناصب عمل جديدة لفائدة شباب هذه الولاية الجنوبية.
وأضاف ذات المتحدث أن اللجنة قامت بالتواصل مع الفلاحين بالمنطقة سعيا منها لإيجاد حلول ناجعة خاصة و أن الموقعين يتعرضان إلى اعتداء من طرفهم إضافة إلى تسرب المياه إلى المنابع البترولية الجوفية مشيرا إلى أنها (اللجنة) قامت بتحرير تقريرها و رفعه إلى السلطات العليا لدراسة إمكانية استغلالهما.
ومن المتوقع أن يمكن هذا المشروع إذا ما تمت المصادقة عليه من طرف الحكومة مناصب عمل جديدة لفائدة شباب بلدية بئر العاتر تتراوح ما بين 500 و 4 آلاف منصب عمل حسب ما أفاد به الوالي مسديا تعليماته إلى المدير الولائي للتشغيل
ومدير الوكالة الولائية للتشغيل تقضي بمنح فرص عمل أمام شباب بلديات جنوب الولاية حسب التخصصات والمؤهلات العلمية المتوفرة.
وكشف نفس المسؤول من جهة أخرى عن تسجيل مشروع ثان لاكتشاف حقول بترولية جديدة ببلدية ثليجان من شأنها أن تمكن من استحداث مناصب عمل جديدة وخلق الثورة ودعم الاقتصاد الوطني والمحلي.