مشروع “سوزوكي” في طريق التجسيد قريبا

الكاتب: عماد الدين . د

استقبلت وزيرة الصناعة، جميلة تمزيرت ، وفداً يابانياً برئاسة سفير اليابان بالجزائر، وممثلي وزارة الخارجية اليابانية وكبار مسؤولي سوزوكي بالبلدين، خلال المقابلة، أشارت الوزيرة إلى أنّ العلاقات الصناعية والدبلوماسية بين الجزائر واليابان قوية وجيدة.

وأعربت تمزيرت عن رغبتها في تعزيزها وخاصة في مجال صناعة السيارات ومشروع سوزوكي بالجزائر، فيما أبدى الجانب الياباني استعداده لتطوير مشاريع استثمارية بالجزائر، بما في ذلك صناعة السيارات، مع التكامل المستمر والتوجه نحو التصدير.

وأوضحت العلامة المصنعة “سوزوكي” أنّ هذا المشروع يجذب انتباه مجتمع الأعمال اليابانيين، وأكد اهتمامه بتجسيد المشروع الذي له أهمية على المستوى الاقليمي من حيث خلق فرص العمل، ونقل التكنولوجيا، تشجيع التعاقد والتصدير، ورحبت الوزيرة بالتزامات الشركة فيما يخص مجال المناولة والتصدير، واتفق الطرفان على العمل سويا من أجل انجاز وتجسيد هذا المشروع.

ويراوح مشروع تركيب سيارات العلامة اليابانية المعروفة “سوزوكي” مكانه منذ العديد من السنوات، لاسيما في ظل الظروف الحالية التي مست قطاع الصناعة الميكانيكية ومصانع التركيب المحلي، خاصة إثر الإجراءات التي لجأت إليها الحكومة مؤخرا عن طريق غلق باب الاستيراد والتعامل بنظام “الكوطات” والتي أدت إلى تراجع كبير في نشاط المصانع المحلية، دفع البعض منها إلى تقليص النشاط والإنتاج على السواء.