الأمم المتحدة تثمن “المساهمة الفعالة” للجزائر في يوم إفريقيا الثاني المنظم بنيويورك

ثمنت منظمة الامم المتحدة على لسان وكيلة الأمين العام الاممي و المستشارة الخاصة بشؤون إفريقيا السيدة بينس غواناس، المشاركة و “المساهمة الفعالة” للجزائر في يوم إفريقيا الثاني المنظم بنيويورك بتاريخ 17 يوليو على هامش المنتدى السياسي رفيع المستوى حول التنمية المستدامة.

و في رسالة موجهة اليوم الأحد للأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية السيد رشيد بلدهان، أكدت المسؤولة الأممية أن مساهمة الجزائر “كانت مهمة و ملحوظة”.

و كتبت السيدة غواناس أن الكلمة التي ألقاها السيد بلدهان المتمحورة حول موضوع الحدث “دعم الشراكات لتسريع تنفيذ برنامج التنمية المستدامة في آفاق 2030 و الأجندة 2063 لإفريقيا” “سمحت بتحديد الممارسات الجيدة و الرهانات التي تواجهها القارة في إطار تنفيذ مشترك لبرنامج التنمية المستدامة في آفاق 2030 و الأجندة 2063 لإفريقيا”.

و أكدت وكيلة الأمين العام الأممي أن المشاركة الجزائرية تدل على “الالتزام القوي” للجزائر و “دعمها الثابت لتسريع تنفيذ برنامج التنمية المستدامة في آفاق 2030 و الأجندة 2063 للاتحاد الافريقي”.