هكذا كانت مراسيم التوقيع عن الإعلان الدستوري في السودان

وصل اليوم، عدد من قادة الدول والشخصيات السياسية البارزة، إلى السودان، من أجل حضور مراسم التوقيع النهائي على الإعلان الدستوري.
وحسب موقع “سكاي نيوز”، وصل إلى العاصمة السودانية الخرطوم، كل من رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي احمد، ورئيس جمهورية إفريقيا الوسطى، فوستين تواديرا.

وتوالى قدوم رؤساء الدول، والشخصيات السياسية البارزة، منهم رئيس التشاد، إدريس ديبي إنتو، لحضور هذه اللحظة التاريخية.

كما وصل إلى السودان، كل من رئيس جمهورية جنوب السودان، سلفا كير، ليشهد على هذه البداية الجدية في تاريخ السودان.

ومن الجانب العربي، يحضر كل من وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية، عادل الجبير، ورئيس مجلس الوزراء المصري، مصطفى مدبولي.

وستحضر هذه الشخصيات، حفل التوقيع النهائي، على الإعلان الدستوري، في حفل “فرح السودان”.

وسيأتي بعد هذا التوقيع، بداية المرحلة الإنتقالية في السودان، والتي تستمر 39 شهرا.