المجلس العسكري السوداني يتخذ قرارًا مفاجئًا تجاه قناة الجزيرة

أصدر المجلس العسكري الانتقالي في السودان اليوم الجمعة، قرارا بإعادة فتح قناة “الجزيرة” القطرية في البلاد، والسماح لها بممارسة مهامها الإعلامية.
ويأتي ذلك بعد أقل من شهرين على إغلاق أجهزة الأمن السودانية في 31 مايو الماضي مكتب شبكة “الجزيرة” في الخرطوم، وتحفظها على الأجهزة والمقتنيات بعد حصرها وتسليمها للسلطات، وسحب تراخيص العمل من مراسلي وموظفي القناة.
واستنكرت شبكة “الجزيرة” الإعلامية في وقت سابق قرار إغلاق مكتبها في الخرطوم واعتبرته غير مبرر، مؤكدة التزامها بسياساتها التحريرية في تغطية الشأن السوداني ونقل تطورات الأحداث فيه.
وكان “المجلس العسكري” قد وقع مع قوى المعارضة في السودان بحضور الوسيطين الإفريقي والإثيوبي في الـ17 يوليو الماضي على اتفاق سياسي للمرحلة الانتقالية.
ويشمل الاتفاق هياكل الحكم في السودان خلال الفترة الانتقالية، التي من المقرر أن تستمر 3 سنوات.