ترمب يعيد تغريدة.. كلينتون سبب “انتحار” ملياردير أميركي

الكاتب: العربية نت

 

أثار انتحار الملياردير الأميركي جيفري إيبستين في زنزانته في نيويورك، الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الذي قام بإعادة نشر تغريدة تروج لنظرية المؤامرة حول وفاة الرجل.

التغريدة كاتبها “تيرينس ك. ويليامز” ألقى فيها باللوم على هيلاري كلينتون، وزيرة الخارجية السابقة، والرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون، غير أنه لم يقدم أية أدلة.

وتضمنت التغريدة هاشتاغات تشير إلى عائلة كلينتون، إضافة إلى صور الرئيس الأسبق وزوجته وزيرة الخارجية.

وقد رد المتحدث باسم بيل كلينتون، أنجيل أورينا، بالقول: “مثير للسخرية وبالطبع ليس صحيحاً، ودونالد ترمب يعرف ذلك”.

وتقول صحيفة “ذا هيل” الأميركية، إنها حاولت الوصول إلى البيت الأبيض للحصول على تعليق لكن لم تصل لشيء.

وقال مسؤولون، السبت، إن الملياردير الذي وجهت إليه تهم تتعلق بالاتجار بالجنس، توفي ليلاً بسبب انتحار واضح أثناء وجوده في السجن.

والرجل مرتكب جرائم جنسية مسجلة، اعتقل الشهر الماضي وكان ينتظر المحاكمة.

وقد كانت لجيفري إيبستين علاقة مع كل من ترمب وبيل كلينتون، لكنهما نفيا ارتكابهما أي مخالفات في اجتماعاتهما معه.

وسبق أن عثر على إيبستين أواخر تموز/يوليو على الأرض في زنزانته في مركز ميتروبوليتان الإصلاحي في مانهاتن، وعلى عنقه كدمات، في أعقاب محاولة انتحار مفترضة.

لكن إصاباته حينها لم تكن خطرة وشارك بعد ذلك بأيام في جلسة استماع قضائية.

واتهم إيبستين بتنظيم شبكة تضم عشرات الفتيات الصغيرات بالسن بعضهن طالبات جامعيات واستغلالهن جنسياً في المنازل العديدة التي يملكها.