نص بيان حركة حمس بعد إقتراح 13 شخصية وطنية من طرف المنتدى المدني للتغيير لإدارة الحوار وتجاوب رئاسة الجمهورية

الكاتب: ع ع
أصدرت حركة مجتمع السلم تصريح_صحفي بشان الشخصيات 13 التي إقترحها ما يسمى منتدى المدني  للتغيير وفهم من نص بيان حركة مجتمع السلم أنها غير راضية على طريقة تسيير الملف من طرف هذا المنتدى المشكل في الأساس من طرف جمعيات محسوبة على التيار العلماني وجاء في نص البيان الصحفي لحمس ما يلي 
لقد شاع منذ أسبوعين أن السلطات الرسمية اتصلت بالسيد كريم يونس لتكليفه بعملية الحوار، وبعد قبوله تم البحث عن الإطار غير الرسمي الذي يحتضنه والشخصيات التي تكون معه، ويبدو أن الأمر قد تم من خلال إطار مدني يسمى المنتدى المدني للتغيير. وبهذا الصدد نسجل الملاحظات التالية: 
– من خلال اتصالاتنا تأكد أن الأحزاب ومنظمات المجتمع المدني ذات التمثيل الواسع عبر التراب الوطني لم تستشر في هذا الموضوع ولا في اختيار الأشخاص المذكورين.
– ليس لنا أي اعتراض على أي شخصية وطنية غير متورطة في الفساد وفي التزوير الانتخابي غير أننا نأسف لتجاهل السلطات للمشاريع الكبيرة وذات التمثيل الواسع على غرار مبادرة عين البنيان للمنتدى الوطني للحوار.
– نؤكد تمسكنا بأرضية عين البنيان التي اتفقت عليها القوى الأساسية في الطبقة السياسية والمجتمع المدني في “المنتدى الوطني للحوار”.
– نؤكد تمسكنا بالحوار الشفاف والسيد والمعبر عن مطالب الحراك والقادر على تجسيد الانتقال الديمقراطي الحقيقي. 
– سيتم تحديد موقفنا من المشاركة في أي مبادرة رسمية بعد التشاور مع مكونات المنتدى الوطني للحوار ومعرفة الأهداف و الآليات والشخصيات المتعلقة بالمبادرة الرسمية.
الأمين الوطني للإعلام والاتصال.
د. بن عجمية بوعبدالله.