البكالوريا: ارتياح لدى الشعب العلمية واستياء كبير لدى الأدبيين

الكاتب: محمد المهدي

أجمع  مترشحوا البكالوريا للشعب العلمية اليوم  ، ان امتحان التاريخ والجغرافيا  و الذي  تزامن و اليوم  الرابع من  الامتحانات  ،كان  في المتناول ومن ضمن المقرر الدراسي   ،  مقابل  ذلك خرج مترشحي  الشعب  الادبية  بمعنويات  محبطة بسبب صعوبة  مواضيع  التاريخ  و  الجغرافيا 

أبدى أغلبية مترشحي البكالوريا   للشعب  العلمية  ارتياحهم لمواضيع التاريخ والجغرافيا، حيث أكد هؤلاء  أنها كانت مقبولة وسهلة نوعا،حيث  تضمن الموضوع  الاول  في  التاريخ  الحرب  الباردة في  حين  تناول  الموضوع  الثاني  الجزائر  خلال الحقبة الاستعمارية  و قد  ابدى  اغلبية المترشحين  الذين  تحدثنا اليهم  ارتياحهم  للمواضيع  على امل ان تكون مواضيع الفيزياء  و الفلسفة المقررة اليوم  خلال اليوم  الاخير بدورها مقبولة 

 مقابل  ذلك  أكد مترشحوا اشعبة الآداب والفلسفة الذين انهوا الامتحانات  اليوم  بعد أربعة أيام من الإجراء أن مواضيع الأسئلة المقدمة في التاريخ والجغرافيا كانت صعبة  و حتى انها كانت تعجيزية مما حال دون  الاجابة  عليها