المواضيع المزيفة تربك المترشحين ومواضيع صعبة خلال اليوم الثالث

الكاتب: محمد المهدي

اجمع مترشحي البكلوريا، من شعبتي   العلوم التجريبة   و التقني  رياضي  و كذا  الرياضيات على صعوبة  مواضيع  اليوم الثالث   حيث  خرج هؤلاء   بمعنويات  محبطة من مراكز الاجراء  بسبب  مواضيع  الامتحانات    ،بعد   عجزهم عن حل التمارين التي  جاءت  “طويلة وصعبة”بالموازاة مع ذلك  روج رواد الفايسبوك  عشية إجراء اختبار مادة الفلسفة لشعبة آداب و فلسفة و لغات أجنبية   لمواضيع “مزيفة”  بهدف التشويش على  المترشحين 

قام   رواد  الفضاء الازرق     بالتشويش على  امتحانات البكالوريا  في  يومها الثالث حيث   قامت اطراف  عشية إجراء اختبار مادة الفلسفة لشعبة آداب و فلسفة و لغات أجنبية بنشر مواضيع “مزيفة” لا علاقة لها بالمواضيع الحقيقية على موقع  “بكالوريا الحراك” و كل شيء عن البكالوريا  مما شوش كثيرا  على  المترشحين الذين انساق العديد  منهم  وراء  المواضيع المزيفة 

 هذا و قد  غادر  العديد من الممتحنين لشعبة  العلوم التجريبة   قاعات الاجراء  بعد مرور نصف توقيت  الامتحان  الذي  يسمح به القانون لمغادرة مراكز الاجراء    ، بعد عجزهم عن حل التمارين “الطويلة و الصعبة”، حيث اجمعوا بان موضوع هذه المادة الاساسية  كان صعب و ان   العديد  منهم  سلم  اوراق بيضاء  

  من  جهتهم  اكد مترشحي  شعبة  الرياضيات  على صعوبة  موضوع مادة  العلوم الطبيعية  حيث  ان كلا  الموضوعين  الاختياريين  طويلين   و تضمنا اسئلة  صعبة  و هو ما اربك كثيرا  المترشحين   وقد خرج العديد  منهم قبل نهاية  التوقيت  الرسمي  ،و هو الشان   لمترشحي  شعبة  التقني  رياضي  الذين  اجتازوا  مادة   الكهرباء  فقد اجمع المترشحين  على صعوبة  الاسئلة  علاوة  على  كوها طويلة  جدا   

كما سجلت عديد مراكز المراكز إغماءات لمترشحين، فيما أصيب البعض الآخر بانهيارات عصبية في  مختلف الشعب  و قد قام عددي  المترشحين بتقديم  اوراق اجابات  شبه فارغة

 وزعت اليوم  ايضا  مراكز الاجراء عبر  مختلف ولايات  الوطن   مواضيع اختبارات  اليوم الثالث  خلال الفترة  الصباحية  لمختلف الشعب  على غرار الرياضيات  التقني  رياضي و تسيير  و اقتصاد  ، بشكل متاخر  بلغ بين  15  و    40 دقيقة   هذا على خلفية  ترويج  مواضيع مزيفة  عبر  شبكات التواصل الاجتماعي  عشية  الامتحانات