المستشار الفيدرالي السويسري: مستعدون لإعادة أموال العصابة المنهوبة إلى الجزائر

الكاتب: خالد.ح

أعلن النائب والمستشار الفيدرالي السويسري، إجنازيو كاسيس، استعداد بلاده للتعاون مع السلطات الجزائرية، قصد استعادة الأموال المنهوبة وهو موقف من دون شك يحسب للسلطات السويسرية كما فهم من خلال تصريح المستشار الفدرالي السويسري بانه ستكون هناك مرتقبة من طرف السلطات الجزائرية لإسترجاع الأموال المهربة للخارج وخاصة بالبنوك السويسرية .

وفي الكلمة التي ألقاها، أمام أعضاء البرلمان السويسري، أشار أن بلاده تؤيد الجزائر في حق التظاهر سلميا، على النحو الذي يكفله الدستور الجزائري”.

وأكد أن “استراتيجية التعاون السويسرية لشمال إفريقيا تشمل دعم المشروعات ذات علاقة بالمسار الديمقراطي”.

وأضاف ” بالاتفاق مع السلطات الجزائرية، دعمت سويسرا، بعض الأنشطة في الجزائر، المتعلقة بمكافحة الأموال ذات الأصل غير المشروع، كما طورت سويسرا نظامًا يقوم على ركيزتين أساسيتين، هما الوقاية والقمع”.

وأكد المستشار الفيدرالي السويسري، مواصلة بلاده، مراقبة التطورات في الجزائر عن كثب “