بن يونس يتحدث عن سماعه بمحكمة سيدي أمحمد

الكاتب: يونس بن عمار
كشف عمارة بن يونس، رئيس الحركة الشعبية الجزائرية، عن بعض تفاصيل سماعه أمس الخميس 16 مايو 2019، من طرف قاضي التحقيق بمحكمة عبان رمضان بالعاصمة.
وأكد بن يونس أنه تم سماعه من طرف محكمة سيدي امحمد بصفته “شاهدا” في قضية “قيد التحقيق” تتعلق “بوظيفته كوزير سابق”. واكتفى الوزير الأسبق بهذا الامر، دون توضيح، مع العلم أن آخر منصب وزاري كلف به بن يونس هو وزارة التجارة.
وأوضح بن يونس أنه “يضع كل ثقته في عدالة بلده”، كما يؤكد على إستعداده “الدائم للتعاون مع جهاز العدالة” وذلك من خلال الإدلاء بأي معلومة من شأنها تقديم إفادة.
ويعد الوزير الأسبق عمارة بن يونس الشخصية الوحيدة التي كشفت بعض تفاصيل استدعائه، رغم كثرة السياسيين الذين تم الاستماع إليهم.  وللتذكير فإن محاكمة الوزراء نخضع لمادة خاصة، تحيل التحقيق معهم للمحكمة العليا. اذا كانت القضية تتعلق بفترة استوزارهم.
وللإشارة فإن الرأي العام ينتظر توضيحات رسمية من طرف النيابة العامة بخصوص الاستدعاءات التي تتم هذه الأيام لشخصيات سياسية ومسؤولين و ولاة.
يونس بن عمار