لم يُوظف بعد وينال 165 مليون شهريا !: صفقة إيفياني تحير الشارع السطايفي

الكاتب: منقول عن جريدة النصر

وصف مدرب وفاق سطيف نبيل نغيز، وضعية المستقدم الوحيد خلال فترة الانتقالات الشتوية، النيجيري إيفياني إيفياني ب»المعقدة»، بسبب صعوبة تأقلمه لكونه لا يتحدث سوى اللغة الإنجليزية، ما صعب من مأمورية تواصله مع المجموعة، حتى أنه أصبح يفضل العزلة. وأضاف المدرب السطايفي، خلال الندوة الصحفية المنظمة قبل انطلاق حصة استئناف التدريبات، بأنه يحاول تسهيل اندماجه لكونه يستفيد من المنافسة مع الفريق الرديف، مع متابعته بشكل مستمر، مشيرا بأن فترة ثلاثة أشهر غير كافة للتأقلم للاعب في مثل وضعيته. في نفس الوقت، لا تزال نفس الصفقة تطرح أكثر من علامة استفهام من طرف الأنصار، خاصة أن اللاعب يتحصل على مبلغ مالي قدره 165 مليون شهريا، ناهيك عن المصاريف الأخرى الخاصة، وخاصة كلفة كراء الشقة التي يقيم فيها.
كما سلّط المدرب السطايفي نبيل نغيز، الضوء على نقاط أخرى خلال نفس الندوة، بالإشارة إلى أنه سيعتمد على بعض اللاعبين الشبان في المباريات المتبقية، سواء البطولة أو كأس الجمهورية، خاصة أنه طلب برمجة مباراة ودية هذا الثلاثاء أمام الرديف لنفس السبب، مع المحافظة على اللياقة التنافسية للأكابر.
وأضاف مدرب شبيبة الساورة السابق، بأنه سيركز في الحصص التدريبية المقبلة، على الجانب المتعلق باكتساب اللعب الجماعي، قصد تطويره أكثر وتعزيز اللعب الهجومي، في حصص سيسعى لأن يكون فيها الحماس والمنافسة والجانب التنافسي، مع حجم ساعي قصير وكثيف.
على صعيد آخر، انتظر الطاقم الفني السطايفي اكتمال عناصر التعداد، خلال حصة أمس، بعد أن غاب بعض العناصر عن حصة الاستئناف، التي برمجت أمس الأول بملعب 8 ماي 45، ويتعلق الأمر بثلاثة لاعبين لأسباب مختلفة، على غرار كل من بوقلمونة وساعد وبانوح، في وقت سيتأخر التحاق الحارس الدولي مصطفى زغبة، إلى غاية الحصة التدريبية لأمسية الأربعاء، بعد أن منحه الطاقم الطبي للمنتخب الوطني، فترة من الراحة، لكن عودته للتدريبات مع الوفاق، سيتكون من الجانب البدني فقط، لكونه يضع الجبس في موضع إصابته على مستوى إصبع اليد.
تبقى الإشارة أن الطاقم الطبي، سيعاين ميلود ربيعي قبل انطلاق حصة اليوم، بعد أن خاض تدريبات منفردة في حصة اليوم، لكونه عائد من الإصابة.