معارضو سيدي السعيد يحتجون بدار الشعب ويتمسكون برحيله

الكاتب: محمد المهدي

 اعتصم  صباح  اليوم، مئات العمال من مختلف القطاعات المهنية، أمام مقر الاتحاد العام للعمال الجزائريين بالعاصمة، للمطالبة برحيل الأمين للمركزية النقابية، عبد المجيد سيدي السعيد، وباقي القيادات، ومساندة للحراك الشعبي، مثلما  هو  معتاد  رفع المحتجون، شعارات مناوئة لسيدي السعيد متهمين إياه بجعل النقابة مملكة خاصة، والتسيير الارتجالي على حساب العمال والعاملات، والانحراف عن الأهداف النقابية النبيلة والتعدي على القوانين، من بينها شعار”ديقاج سيدي السعيد”و شعار “لاتمديد لا تأجيلو اكد  المحتجون  تمسكهم بالاحتجاج  امام  مقر  المركزية  النقابية  الى غاية رحيل سيدي  السعيد  من  على راس  الاتحاد