fbpx

موقف ترامب اللاأخلاقي من السعودية قد يجعل الخليج عظيما مرة أخرى

الكاتب: ميار.م

 قوض إقدام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على تبرئة ساحة محمد بن سلمان من قتل الصحفي جمال خاشقجي على أيدي عملاء سعوديين في أسبوع عيد الشكر أي حق يمكن أن تطالب به الإدارة الأمريكية في الزعامة الأخلاقية. غير أن ما خسرته أمريكا اليوم من سمعتها ربما يفيد منطقة الخليج في 2019. ورغم أن ترامب غض الطرف عن محمد بن سلمان في قتل خاشقجي فمن المؤكد أن الأمير البالغ من العمر 33 عاما يدرك نجاته بأعجوبة مما كان يواجهه وربما يدين بارتقاء العرش في نهاية الأمر للرئيس الأمريكي وحده. وهذا يتيح لترامب فرصة تسوية الكثير من أخطاء محمد بن سلمان الأخيرة.