سيكون مرفوقا بتكريم لبعض الوجوه الإعلامية. هذا هو برنامج لقاء ولد عباس بنورية حفصي

الكاتب: عبد العالي لرقط

يعقد غدا الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني إجتماعا مع الأمينة العامة للإتحاد الوطني للنساء الجزائريات نورية حفصي، وذلك كما وسبق للجزائر الأن أن نشرته.

الوفد الذي سيصحب الأمين العام للآفلان في إجتماعه سيكون من القيادات النسائية للحزب ، تتقدمه المجاهدة عضوة المكتب السياسي ليلى الطيب، و عضوة المكتب السياسي سعيدة بوناب، والوزيرة السابقة عضو الغرفة السفلى البرلمان نادية لعبيدي، والسيدة جبالي نائب رئيس المجلس الولائي لولاية الجزائر، وعضواتي اللجنة المركزية للحزب عن ولاية تيزي وزو و المدية، وبعض المنتخبات بالمجالس المحلية بالعاصمة.

هذا و ستكون الكلمة الإفتتاحية للأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني ، وتكون متبوعة بكلمة للأمينة العامة لإتحاد النساء الجزائريات، فيما سيتلى البيان الختامي من طرف عضوة المكتب السياسي للآفلان سعيدة بوناب.

كما سيكون ذلك متبوعا بتكريم خاص لبعض الوجوه الإعلامية ممثلا فيعائلة شهيدتا الوجب الوطني الشقيقتان الصحفيتان رشيدة وعائشة حمادي اللواتي إغتلتهن أيادي الإجرام في العشرية السوداء ببن عكنون وهن متوجهات لعملهن، كما سيكرم الآفلان الوجه الإعلامي البارز والقدير بالتلفزيون الجزائري سابقا أمينة بلوزداد، وبهذا التكريمان يثبت الآفلان مدى الإهتمام الكبير الذي يوليه للأسرة الإعلامية ، وتقديرها لما تقدمه في سبيل تنوير الرأي العام و عرفانا بالتضحيات التي قدمتها الأسرة الإعلامية في سبيل ذلك.