حمس تتقدم بطلب رسمي للقاء أويحي

الكاتب: عبد العالي لرقط

قدم الأسبوع المنقضي رئيس الكتلة النيابية لحركة مجتمع السلم بالمجلس الشعبي الوطني ناصر حمدادوش طلبا كتابيا عبر إدارة المجلس للقاء الوزير الأول أحمد أويحي.

ويأتي طلب حمدادوش بعد تلك الدعوة التي وجهها أويحي سابقا لطبقة السياسية بالبلاد حول فتح أبواب مكتبه للتشاور و التحاور فيما يخص قضايا الوطن الراهنة سياسيا وإقتصاديا وإجتماعيا.

ومعروف أن كتلة حمس بالمجلس الشعبي الوطني كانت قد وجهت سابقا إنتقادات لاذعة لحكومة أويحي عقب نزولها للبرلمان لعرض ومناقشة بيان سياستها العامة.

هذا ويأتي طلب الكتلة النيابية لحمس بعد اللقاءات التي جمعت كلا من رئيس كتلة الأحرار النيابية لمين عصماني، و رؤساء كتل أحزاب الموالاة الممثلة في الآفلان والآرندي و الأمبيا وتاج سابقا بالوزير الأول.