ولد عباس يكشف “للجزائر الآن” كل شيء حول كيفية دراسة ملفات المترشحين للمجالس الولائية والبلديات

الكاتب: سليم محمدي

 

ولد عباس يكشف “للجزائر الآن” كل شيء حول كيفية  دراسة ملفات المترشحين للمجالس الولائية والبلديات

 

 

 

كشف  الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس في تصريح حصري ” للجزائر الآن ” بأنه قرر تمديد فترة وضع ملفات المترشحين للإنتخابات المحلية من طرف المشرفين الولائين إلى غاية 3 سبتمبر، وذلك كي  يمنح الوقت الكافي للجان الولائية حتى تنهي عملها في أريحية و دون ضغط .

كما كشف أيضا الدكتور جمال ولد عباس” للجزائر الآن” بأن 11 ولاية قد قامت بوضع ملفات المترشحين على مستوى الحزب المركزي بحيدرة .

ولد عباس قال بأن اللجان الولائية مطالبة بجلب جميع ملفات المترشحين للإنتخابات المحلية، ووضعها على مستوى المقر المركزي بالعاصمة  ، سواء البلدية أو المجالس الولائية، وليس الملفات التي رتبتها اللجان الولائية فقط ، وذلك حتى لا يتعرض المناضلون للحقرة والتهميش.

الأمين العام لأكبر تشكيلة سياسية بالبلاد قال ” للجزائر الآن ” بان المكتب السياسي للحزب سيجتمع بعد العيد  بفندق  ” المونفلوندور ” لدراسة ملفات المترشحين ، وسيكون من صلاحية المكتب السياسي دراسة قوائم المجالس الولائية ،وكذا البلديات التي يفوق عدد سكانها 100 ألف نسمة فيما ستعود كلمة الفصل للأمين العام للحزب اما البلديات الصغيرة فسيأخذ في الغالب إقتراح اللجان الولائية .

المقالة التالية: