أوامر للبلديات بتسديد ديون سونلغاز والجزائرية للمياه

الكاتب: خالد حواس

أمرت وزارة الداخلية والجماعات المحلية، مصالح البلديات بمواصلة تقليص الإعانات الموجهة لفائدة الجمعيات والمنظمات، وتقرر أيضا تعويض قفة رمضان بمساعدات مالية مباشرة لفائدة المعوزين، وأبقت مصالح الداخلية على قيمة وجبة الغذاء الموجهة لفائدة التلاميذ المتمدرسين، والتي حددت بـ45 دينارا للولايات الشمالية و55 دينارا للولايات الجنوبية.

وجهت وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، تعليمة للولاة تحدد كيفيات إعداد وتمويل الميزانية الأولية للبلديات بعنوان السنة المالية للسنة القادمة.

ومن بين ما جاء في التعليمة الالتزام بالحد الأدنى للإعانات المقدمة لفائدة الجمعيات والمنظمات وفقا لما ينص عليه التنظيم ساري المفعول، والمتعلقة بكيفية منح الإعانات التي تفوق 3 من المئة من الإيرادات الجبائية لفائدة الجمعيات، والاكتفاء بنسبة الاقتطاع الدنيا والمحدد بـ10 من المئة، مع إمكانية إجراء التعديلات الممكنة من الميزانية الإضافية لنفس السنة.

كما أمرت الوزارة بإعطاء الأولوية للتكفل بالنفقات الإجبارية، خاصة أجور الموظفين والأعباء الاجتماعية وفواتير استهلاك الطاقة وديون البلدية تجاه المؤسسات العمومية، خاصة «سونلغاز» والجزائرية للمياه والنشر والإشهار ومراكز الردم التقني لمؤسسات النظافة، وكذا تسوية الاقتطاعات الإجبارية الناتجة عن تنفيذ الأحكام القضائية الصادرة ضد البلديات.

وأوصت الأمناء العامين للبلديات وبالاستشارة مع رؤساء المصالح، تحديد الاحتياجات من مختلف المواد واللوازم والخدمات الضرورية لتسيير مصالح البلدية، ومن ثمة تحديد احتياجات التمويل السنوي لكل مصلحة.

وبالنسبة للإعانة الموجهة لصيانة وحراسة المدارس الابتدائية، كلفت الداخلية الولاة بتوزيع المخصصات والإعانات الممنوحة عن ميزانيات الولاية لفائدة البلديات المعنية.

كما أشارت إلى أنه تم الترخيص للبلديات بداية من السنة الماضية، بتحويل جزء لا يتعدى 50 من المئة من مبلغ الإعانة لتسجيل عمليات متعلقة بالترميمات، الاقتناءات والتصليحات الكبرى على مستوى المدارس الابتدائية وملحقاتها.

وبخصوص تموين المطاعم المدرسية، فطلبت الداخلية الأخذ بعين الاعتبار عدد تلاميذ الطور الابتدائي المستفيدين من خدمات المطاعم المدرسية للسنة الحالية 2018، والإبقاء على القيمة اليومية لتكلفة الوجبة الغذائية بالنسبة لتلاميذ ولايات الجنوب 55 دينارا و45 دينارا للوجبة بالنسبة لولايات الشمال.

كما طالبت الداخلية أيضا بعدم تسجيل أي مبلغ يخص تعويض نقص القيمة الجبائية والإعانة الخاصة للتكفل بالزيادة في الأجور وكذا المناصب المالية الممنوحة لفائدة البلديات في 2014.

وأكدت في التعليمة ذاتها، أن الاعتمادات المالية الممنوحة لفائدة البلديات للسنوات المالية السابقة تعتبر أموالا خاصة، حيث يجب أن تلحق بالميزانية وتستغل في نفس الموضوع من دون أن تكون محل ترخيص من طرف الإدارة المركزية.