وزارة الدفاع تقتني تكنولوجيا متطورة لمكافحة الأنشطة الإلكترونية التخريبية التي تستهدف المؤسسة العسكرية

الكاتب: ميار.م

قامت وزارة الدفاع الوطني باقتناء تكنولوجيا متطورة، للتعرف على مرتكبي المخالفات الجنائية المختلفة عبر الأنترنت خاصة في مواقع التواصل الإجتماعي. وحسب ما نشره موقعALG24من مصدر موثوق، فإن هذه التقنية تم الحصول عليها من دولة أوروبية غير تابعة لدول الإتحاد الأوروبي. وأضاف نفس المصدر أن هذه التقنية التكنولوجية بلغت قيمتها 200 مليون أورو، كما أشار أن هذه التقنية هي حاليا في مرحلة التجريب. للإشارة، تم استخدام هذه التكنولوجيا خصيصا لمكافحة الدعاية الإرهابية والشبكات الإجرامية التي تعمل عبر الأنترنات. كما يتم استخدامها أيضا لمتابعة أي تهديد يزعزع استقرار وأمن البلاد، وكذا نشر على الفايسبوك أي معلومات عسكرية أو صور غير مصرح بها –حسب موقع ALG24-. للتوضيح، التقنية الجديدة تتابع كل المراسلات والصفحات التي تمس المؤسسات العسكرية، ويتم وضعها في القائمة السوداء.