حسب موقع afriquemaintenant.com :البوليساريو مستعدة للتفاوض مع المغرب

الكاتب: خالد.ح

أكدت جبهة البوليساريو، بأنها مستعدة للدخول في مفاوضات مباشرة مع المغرب الذي يحتل أراضيها وفقا لقرار مجلس الأمن رقم 2414 ، عقب الإحاطة التي عقدها يوم الأربعاء المبعوث الأممي للصحراء الغربية هورست كوهلر، أمام مجلس الأمن في زيارته الأخيرة للمنطقة.

وقد أطلع هورست كوهلر مجلس الأمن على زيارته الأخيرة للمنطقة وعلى الخطوات التالية التي سيأخذها، حسب بيان لجبهة البوليساريو في الأمم المتحدة بثته وكالة الأنباء الصحراوية، مجددا عن استعداد جبهة البوليساريو للتعاون مع “كولر” في سياق العملية السياسية للأمم المتحدة والدخول في مفاوضات وفقا لقرار مجلس الأمن، حيث وصفت جبهة البوليساريو جهود مبعوث الأمم المتحدة منذ توليه منصبه “كعامل مشجع”، خاصة بعد دعا الأمم المتحدة بما في ذلك أعضاء مجلس الأمن إلى الوفاء بمسؤولياتهم من أجل التمسك بمبادئ ميثاق الأمم المتحدة واحترام حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال.

وعقد مبعوث الأمم المتحدة للصحراء الغربية، هورست كوهلر اجتماعا يوم الأربعاء في مجلس الأمن في جولته الإقليمية الأخيرة لاستئناف المفاوضات بين جبهة البوليساريو والمغرب والتي توقفت منذ عام 2012.

وكان الرئيس الألماني السابق قد حدد بوضوح، في الاجتماع الأخير الذي عقد في مارس 2018 ، ولايته كمبعوث شخصي للأمين العام لإيجاد طريقة للمستقبل على أساس حل يضمن حق تقرير المصير للشعب الصحراوي ورؤيته لعملية السلام، مشيرا إلى أن هدفه هو إحياء المفاوضات المباشرة بين طرفي النزاع خلال عام 2018.

ودعا رئيس الجمهورية الصحراوية إبراهيم غالي إلى “ضرورة إنهاء الاحتلال المغربي في الأراضي المحتلة بالصحراء الغربية”، مؤكدا استعداده التام للتعاون مع الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الشخصي لإكمال عملية إنهاء الاستعمار في الصحراء الغربية، كما دعا إلى التنفيذ الفوري لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2414 الخاص بمواصلة المفاوضات المباشرة بين الطرفين (جبهة البوليساريو – المغرب)، دون شروط مسبقة وبحسن نية، لوضع حد للقرار، خاصة وأن نزاع الصحراء الغربية يتعارض مع مبادئ وميثاق الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي التي تضمن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.